قصه حب سيدة الشاشة فاتن حمامه والممثل العالمي عمر الشريف

قصه حب سيدة الشاشة العربية  فاتن حمامه والممثل العالمي عمر الشريف :-

صوره فاتن حمامه وعمر الشريف
ولدت فاتن حمامه في 27 مايو1931م بمصر – المنصورة ، بدأت ولعها بالتمثيل وهي بعمر السادسة وأول دور لها 
كان في فيلم ” يوم سعيد ” عام 1940م وهي بعمر تسع سنوات.
بعام 1946م انتقلت العائلة إلى القاهرة تشجيع ” لفاتن ” عشان تبدأ في عالم التمثيل 
كان عمر فاتن 15 سنه لما اخذت التمثيل مهنه حقيقيه لها ، مثلت في فيلم ” ملاك الرحمة ” وهي بعمر ال15 سنه عام 1946م ،
وبعد اداءها المميز في الفيلم بدأ اهتمام النقاد والمخرجين بها ،
بعام 1947م وبعمر 16 سنه تزوجت فاتن من المخرج عز الدين ذو الفقار وبعام 1948م انجبت ابنتها “ناديه “
وهي بعمر ال17 سنه ، كانت ناديه اهم شيء في حياه فاتن وبعدها شغلها ودراستها في نفس الوقت،
البنت ناديه دخلت السينما ومثلت أفلام قليله واعتزلت الفن وسافرت الى الخارج ، عدد افلامها 4 أفلام كلها في فتره الطفولة .
تقول ناديه في ذكرياتها بالتمثيل “كنت بحس ان احنا في بيتنا امي بتمثل وابوي خلف الشاشة
بيصور حياه السينما كانت روتينية بالنسبة لي”.
فاتن حمامه وهي بعمر ال15 سنه
اسسا فاتن وعزالدين معاً شركه انتاج سينمائية قامت بإنتاج فيلم” موعد مع الحياه ” عام 1954 
وكان هذا الفيلم سبب إطلاق النقاد لقب سيده الشاشة العربية عليها.
استمر زواج فاتن وعز الدين 7 سنوات وانفصلا الثنائي عام 1954م
بسبب خيانته لها مع تلميذه مبهورة بحب الفن ، ولكنهم ظلوا أصدقاء من اجل طفلتهم .
ولد عمر الشريف او ” ميشيل ديمتري شلهوب ” وهذا اسمه سابقاً 
في 10 ابريل 1932م بالإسكندرية ، من اسره من اتباع كنيسه الروم الملكيين 
الكاثوليك من شوام مصر ذو أصول سوريه – لبنانيه .
لما صار عمره 4 سنوات قرر والده انه يترك الإسكندرية وينتقلون للعيش “بجاردن سيتي “
أحد افخم احياء القاهرة في ذلك الوقت ، وكانت والدة عمر تعقد حلقات للعب الورق داخل بيتهم 
يرتادها المجتمع وعليه القوم وفي مقدمتهم “الملك فاروق “.
 
وبعمر عشر سنوات ظهرت عليه البدانة الشديدة وصار شره جداً للطعام ، وهذا الامر اقلق 
والديه فقرروا الحاقه ب فكتوريا كواليدج وهي مدرسه الإنجليزية كليه فكتوريا تبدي اهتمام كبير 
بالرياضة وفيها ملاعب كثيره ، وصار الزامياً عليه ممارسه الرياضة والحركة المستمرة مما جعله 
فيها بعد متناسق القوام .
  يتحدث عمر عن طفولته ويقول “كان والدي مسيحي متدين جداً بينما انا غير متمسك
بالمعتقدات الدينية ولهذا السبب لم اكن قريب جداً من والدي ” أيضاً تكلم عن اخته التي للدنيا هزيلة ومريضه فأحاطها 
والده بالحنان والدلال مما افسدها ووضعت عمر نداً لها فكره المنزل .
بعمر الثالثة عشر وبعد ماصار رشيق القوام بدأ يهوي التمثيل وانضم الي الجمعة المسرحية بالمدرسة 
وكان اقرب الأصدقاء اليه المخرج ” يوسف شاهين ” واستمرت صداقتهم الي بعد مرحله الدراسة .

لقاء فاتن حمامه بعمر الشريف :- 

في عام 1955م كان من المقرر ان تلعب فاتن حمامه دورها في فيلم ” صراع في الوادي ” مع الممثل شكري سرحان 

لكن فاتن اعترضت على وجوده ، قام مخرج الفيلم ” يوسف شاهين ” بعرض الدور على زميل 

دراسته “عمر الشريف ” اللي كان وقتها متخرج من الكلية ويشتغل في شركات والده 

بتجاره الخشب ، وافقت فاتن على عمر لأداء الدور معها .

تقول فاتن لما اتصل علي المخرج ” يوسف شاهين ” عشان دور البطل وسالته مين هو؟

قال لي : البطل “ولد” جديد ، فسالته : اسمه ايه ؟ فتهرب من ذكر اسمه وقال : انتي حتشوفيه اكيد، 

فألححت عليه لمعرفه اسمه ،فقال هو شاب مهذب رياضي ،

وكاد صبري ينفذ فوجدته يقول لي ميشيل شلهوب فضحكت اوي وقلت له هذا اسمه؟!

هو اجني ولا ايه ؟ فقال لي اطمني غيرت اسمه واسميته ” عمر الشريف ” .

ذهبت فاتن إلى ستوديو الاهرام للتصوير ودخلت غرفه الماكياج وطلبت من المخرج يوسف 

شاهين إحضار ” الولد الجديد” وبعد لحظات دخل يوسف وخلفه شاب يسير وهو يتعثر في خطواته ،

وانحنى بأدب وحيا فاتن ، شعرت فاتن انه خجول وخائف منها 

كان هذا اول ادواره اما هي فكانت بطله سينمائيه ، فحاولت فاتن تشجيعه ومساعدته حتى لا ينقل 

هذا الخجل على الشاشة ، فطلبت منه الجلوس معها قبل التصوير وتحدثا عن السينما والفن ،

والفنانين الذين يفضلهم حتى بدأ في التخلص من التوتر .

تقول فاتن ” اول مره لقيته قدامي تسمرت في مكاني دقايق وحسيت قدام كلماته الرقيقه 

في اول لقاء اني تلميذه صغيره تستمع الى اول عبارة اعجب “

خلال تصوير الفيلم نشأت بين فاتن وعمر مشاعر من دون اعتراف للطرف الاخر ولكن اقتربت نهايه 

العمل في الفيلم ومش فاضل الا أيام قليله اوي ويفترق الاثنين ،

كانت فاتن وقتها تجلس في القصر اللي بيمثلوا فيه وكان عمر يغالب رغبته بالاعتراف ويعاند نفسه 

وخايف ترده فاتن ، استجمع عمر كل إراداته ومشي بإتجاه المكان اللي بتجلس فيه وكانت 

لوحدها ، قرب ليها عمر وقالها :  مدام فاتن انا بحبك ؟

قال فاتن : ايوه بحبك ياعمر 

وبسرعه كده قال لها : هل تتزوجيني ؟

فاتن : موافقه . 

وعشان يتزوج من فاتن اعلن “ميشيل “اسلامه حتى يتمكن من الزواج من فاتن حمامه،

وبلا تردد وقف امامه محكمه مصر الشرعيه لينطق بالشهادتين ، ويعدل ديانته من المسيحيه 

للاسلام كشرط للزواج ، وعدل اسمه من ” ميشيل ديمتري جورج شلهوب ” الي عمر الشريف رسمياً.

ومن المحكمه رسمياً إلى بيت فاتن بالزمالك ، حيث كان في انتظاره لعقد القران ، وشهد عليه صلاح أبو يوسف

وفطين  عبد الوهاب ، ودفع عمر مهر قدره “2000” جنيه ، وكان عمره وقتها 22 . 

وفي عام 15 مايو 1955م تزوج الثنائي وكان الحفل بسيط في منزل عائله فاتن والد فاتن كان يرحب بالضيوف 

واخوها الضابط منير يشرف على راحه الضيوف ، واستغرق الحفل ساعتين وانصرف بعدها الضيوف.

وقضوا شهر العسل في باريس ، كانت قصه حب عمر وفاتن احد ايقونات الحب والرومانسية في السينما العربية 

اجتمع فاتن وعمر في عدد من اجمل الأفلام الرومانسيه ومنها ” أيامنا الحلوة ، صراع في الميناء ، وسيده القصر، ونهر الحب “

بعام 1957م انجبوا ابنهم ” طارق عمر الشريف ” .

صوره فاتن وعمر الشريف وابنهم طارق 

طول هذه الفتره كان يشعر عمر ان السينما العربيه لاتناسب قدراته فبدأ بالطموح للعالميه ،

في أوائل الستينيات التقى عمر بالمخرج العالمي البريطاني ” دافيد لين ” 

اكتشف المخرج موهبه عمر وقدمه للعديد من الأفلام العالميه ومنها 

“لورنس العرب ” في عام 1962م اول فيلم عالمي لعمر الشريف . 

في هذا الفيلم ترشح عمر لجائزه الاوسكار كأفضل ممثل مساعد ولكنه لم يفز بها ، 

لكنه فاز في جائزه القولدن قلوب .

فيلم لورنس العرب بقى شهره جماهيريه  كبيره ، وصار العالم  الغربي يتابع أفلام عمر ،

واستمر عمر مع نفس المخرج “دافيد  لين ” ليلعب عده أدوار في عده أفلام منها 

فيلم ” دكتور جيفاغو ” ، في هذا الفيلم انضم ابن عمر الشرف ببعض الأدوار .

كان عمر الشريف اول ممثل عربي في هوليوود يلعب دور القائد الثوري 

” تشي جيفارا ” بفلم Che

انشغل بعده أدوار اجنبيه وفاز بجائزه القولدن قلوب ، وطبعاً انشغل عن بيته وزوجته .

يقول عمر ” بقيت فاتن خمس سنوات كامله في أوروبا دون أي عمل ، وليس هناك ماتشغل به نفسها

سوى طارق ، بل واكثر من هذا .  اعترف بأنني وفاتن وصلنا في مرحله ما الى الاقتناع بصعوبه 

استمرار حياتنا الزوجيه ، بالرغم من تعلقي الشديد بها ، ورغبتي الملحه في ان تظل زوجه لي 

ومع ذلك فقد ظلت تحافظ على مظاهر حياتنا الزوجيه ، وكنت سأكون في منتهى الانانيه لو انني طلبت منها 

ان تضحي بمجدها السينمائي الكبير ، والتي تعبت في صنعها على مدى سنوات طويله 

لكي تعيش وحيده في أوروبا ، وانا لم اكن اقدر على البقاء معها اكثر من أيام في السنه كلها .

تقول فاتن ” كنت سعيده اوي معاه كأني عايشه بحلم مش عايزاه يخلص ،

وهو كمان كان سعيداً في حياته معايا فكنت لا افارقه لحظه واحدة وهو كان 

إلى جواري دائماً ولكن كانت تطاردنا الشائعات منذ انتهاء شهر العسل ، 

واثرت على حياتنا ومش حنكر اني كنت بغير عليه اوي 

وظروف العمل كان لها تأثير كبير كمان وحاجات تانيه استحال 

معها استمرار زواجنا “.

اما عمر قال ” بعد زواجنا كانت فاتن مش عايزه تسافر معايا ومش حابه الشغل في أمريكا 

فقلت لها ياحبيبتي بصي إحنا مش هنتطلق ولا حاجه ، أنا هسافر ولو في يوم من الأيام 

حبيتي حد او عايزه تتجوزي تاني كلميني في التليفون هبعتلك الورقه على طول 

كان معنى هذا ان اجعلها هي تدفع ثمن المجد الذي كنت انا اطمع اليه والهث وراه 

وعلى كل حال ، فإنني اعترف هنا أيضا بأنني لم “اطلق ” فاتن حمامه يومً بصوره جديه

كل ماكتبته هو انني كتبت وثيقه الطلاق ووقعتها وسلمتها اليها وتركت لها وحدها الحريه 

في استعمالها اذا شاءت او متى ارادت حتى لاتشعر يوماً بأنني اقيدها .

وتطلقا عام 1974 م

وبعد ذلك لم يتزوج عمر الشريف ابداً ، وفي الولايات المتحده انتشرت إشاعات عن وجود 

علاقه حب بينه وبين النجمه العالميه ” انغريد برغمان ” ولكن لم يتم تأكيد او نفي هذي الاشاعات .

بعد عام من انفصالها عن عمر الشريف تزوجت من طبيب الاشعه الدكتور محمد عبد الوهاب عام 1975.

عاشوا سوياً في هدوء لاكثر من 40 عام حتى وفاه فاتن حمامه 

ذكر عمر الشريف انه نادم على طلاقهم وانه كان سعيداً جداً لكن لايمكن ملاحظه هذه السعاده الا عندما تذهب .

فاتن حمامه وعمر الشريف بعد ثلاثه عقود من لقائهما الأول صرح عمر 

” لم احب او اتزوج بعد فاتن فهي المرأة الوحيدة في حياتي وحبي الأول والأخير ” 

لما مقدرتش أعيش مع واحده ثانيه ادركت قد ايه كنت بحبها . 

عمر الشريف فاز بعدة جوائز عالميه وحتى يومنا هذا لايوجد ممثل مصري استطاع التمثيل 

في الشرق الأوسط هوليوود سوية . 

كانت المرأه في الأفلام قبل فتره الخمسينيات الميلادية ، لها دور بسيط او متكرر 

اما  ان تلعب المرأه دور السيده البرجوازية التي يسير خلفها الرجال او الفقيره العاديه 

ويتكرر الدور في كل الأفلام تقريباً.

نقدر نقول ان فاتن حمامه أحدثت نقله نوعيه في تاريخ السينما لما لعبت دور في فيلم 

” صراع في الوادي ” وكان دورها واقعي جداً ولا يشبه تنميط المرأه المعتاد في السينما ، 

كانت دقيقه في اختيار 18 من أفلام من ضمن 150 فيلم من احسن ما انتجته السينما المصريه .

توفيت فاتن حمامه في مساء يوم السبت 17 يناير 2015 عن عمر يناهز 83 عاماً

و8 اشهر إثر أزمه صحيه مفاجئه . 

في 23 مايو 2015 اعلن ابن الفنان عمر الشريف إصابه والده بمرض ألزهايمر ،

حيث يعاني من تذكر ابرز واشهر أفلامه ، كما أنه لم يعد يميز بين معارفه .

توفي بالقاهرة يوم 10 يوليو 2015 أثر نوبه قلبيه حاده عن عمر يناهز 83 عاماً

وذلك بعد خمسه اشهر من وفاة فاتن حمامه .

Add comment